Nicemoments
اهلا وسهلا بكم معنا


nice moments
 
الرئيسيةدردشةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

 فوائد بعض الخضروات

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
Eyad
مشرف
avatar

عدد المساهمات : 100
تاريخ التسجيل : 14/04/2012
العمر : 39

مُساهمةموضوع: فوائد بعض الخضروات    الثلاثاء أبريل 17, 2012 2:41 pm

تتميز الخضروات بأنها تحتوي على سعرات حرارية قليلة (نحو 35 سُعر لكل 100 جرام في المتوسط)،
ولهذا فهي من المواد الغذائية التي يجب أن تؤكل يوميًا. وهي تمد الجسم بالفيتامينات والأملاح المعدنية الضرواد النشوية
والدهنيات البروتين الغنية بالسُعرات الحرارية (دهنيات : 900 سُعر/ 100 جرام، نشويات وبروتين : 400 سُعر / 100 جرام).
وهذه نبذة عن بعضها ,,,,


البطاطا


للبطاطا فوائد عديده فهي غنيّة بالنشويات المركّبة - المصدر الأساسي للطاقة في الجسم.
وهي غنية بالألياف المفيدة لصحّة الجهاز الهضمي وقد تساعد في الحماية من بعض أنواع السرطان وأمراض القلب.
إن حبة بطاطس متوسطة الحجم مع قشرتها تحتوي على 3 غرام من الألياف، أي أنها تغطي 12% من الكمية المطلوبة يومياً من الألياف.
وبما أنها مصدر جيد للنشويات ومليئة بالألياف (عندما نتناولها مع القشرة)، تمنحك البطاطس الشعور بالشبع بعد تناولها.
لذا يُنصح بها في الحميات الغذائية لخسارة الوزن عندما تكون ضمن وجبة متوازنة (تحتوي على الخضار واللحوم).
تعرف البطاطس بأنها غنية بالبوتاسيوم وهو معدن مهم يساعد على تخفيض ضغط الدم.
تحتوي على الفيتامين “C”، فكل حبة بطاطس متوسطة الحجم تحتوي على حوالي 20 مغ أي ما يؤمن حوالي 20% من الكمية التي نحتاجها يومياً.
الفيتامين C هو مادة مضادة للتأكسد وبذلك يساهم في حماية خلايا الجسم من الضرر. كما أنه يكوّن الكولاجين الذي يساعد أنسجة العظام على التماسك مع بعضها.



السبانخ


للسبانخ عدة من الأسماء من ضمنها الإسفاناخ واسبيناغ ويعتبر السبانخ من الورقيات الخضراء المفيدة غذائياً .
يُنصح للمرأة الحامل والمرضع بأكل السبانخ والورقيات الخضراء الأخرى لاحتوائها على مادة حامض الفوليك الضروري للجنين والطفل,
لحامض الفوليك دور كبير في تكوين كريات الدم الحمراء. إن تناول الأغذية الغنية بحامض الفوليك له دور كبير في منع حدوث فقر الدم.
تحتوي السبانخ على "اليود" وهو عنصر حيوي مهم جداً في عملية نمو الأطفال ونشاطهم حيث يساهم بشكل مباشر في تصنيع هرمون "الثيروكسين"
الذي له دور كبير في النمو العقلي .
يحتوي السبانخ على كميات من الفوسفور, والبوتاسيوم والكبريت والكلور, والنحاس, والمنغنيز والكالسيوم وفيتامينات "أ" و"ب", وهي مواد مفيدة للجسم.
يعتبر السبانخ مصدراً جيداً للألياف ولذا ينصح بإعطائه لمنع ولعلاج حالات الإمساك ولا سيما لقليلي الحركة شريطة سلامة كلاهم.
تشير بعض النتائج ان تناول السبانخ "طازج" تساهم بشكل كبير في شفاء الجروح الخارجية والتئامها
ويسهم بشكل أو بآخر في تجديد البشرة وكذلك رفع صحة الشعر وجماله.
يجب الحذر من تناول السبانخ لدى من يتأثرون باستهلاك "الملح" حيث ان استهلاك السبانخ قد يؤدي إلى تكوين "حصوات الكلية"
لاحتوائه على حمض الاوكساليك(Oxalic acid ) والذي له دور كبير في عملية تكون حصوات الكلية.



الفطر


اتخذ الإنسان منذ القدم الفطر كمادة غذائية أساسية، وقد أطلق عليه اسم اللحم النباتي لغناه بالمواد البروتينية .
وهو يحتوي على العناصر الغذائية التالية: الكالسيوم، الصوديوم، المنغنيز، الكوبالت، المغنيزيوم، الكلور، البوتاسيوم، الحديد، اليود،
مواد بروتينية، مواد دسمة، مواد سكرية.
وقد تبين من الدراسات التي أجريت أن الفطر منشط للجسم، ويوصف في حالات فقر الدم والإرهاق ونقص المعادن في الجسم.
وفي حالات اتباع انظمة غذائية خالية من اللحم، ولهذا يعتبر مفيداً للبدينين والمصابين بالسكري.
ويمنع الفطر عن المسنين والأطفال والحوامل والمصابين بالتهاب الأعصاب والنقرس وعسر الهضم والمغص وأمراض الكلى والمرارة.
ويفيد أيضاً في معالجة التهاب الكبد الفيروسية، وفي تخفيض نسبة الكوليسترول المرتفعة بالدم.
ويعتقد العديد من الباحثين بأن تناول الفطر بشكل منتظم، يحافظ على صحة الجسم بعيداً عن المرض،
فهو بشكل عام يقوي الجهاز المناعي وينشط الجسم. وتجدر الإشارة إلى أن الفطر يعد من مصادر الحصول على البنسلين،
المضاد الحيوي المعروف بتأثيراته المضادة للعوامل الجرثومية.





الباذنجان


ومن أهم فوائد الباذنجان نذكر أنه يدر البول، لذلك ينصح الذين يعانون من حصى المسالك البولية بتناوله.
ويعتبر مفيداً لمن يعاني من الإسهال، إذ أن الألياف الغذائية التي يحتويها الباذنجان تنبه حركة الأمعاء،
وتساعد على تنظيم وإفراغ الفضلات منها. إذ أن الباذنجان يقوم بعملية تنقية للأمعاء، ويساهم في قتل الجراثيم وطردها خارج الجسم.
عدم الإكثار من تناول الباذنجان، وخصوصاً ذوي المعدة الضعيفة، والأطفال والمسنين،
والذين يعانون من عسر الهضم، لأنه صعب الهضم إذ يستغرق هضمه أربع ساعات،
وهي مدة تعتبر طويلة بالنسبة إلى الأغذية الأخرى.




الفلفل


من الخضراوات الطازجة التي تتوفر فيها معظم الأملاح المعدنية والفيتامينات،
حيث تزود كل 100 جرام منه الجسم بنحو 24 سعرا حراريا فقط، وهي تحتوي على 6 جرامات من الكربوهيدرات و6 ملليجرامات من الكالسيوم
و22 ملليجراما من الفسفور، ونحو 180 ملليجراما من البوتاسيوم، وشيء من الحديد والصوديوم والزنك.
ويعتبر الفلفل الأخضر "الحلو" من المصادر الجيدة لفيتامين "أ" ومصدرا ممتازا لفيتامين "ج"
فكل 100 جرام من الفلفل تزود الجسم بنحو 160 ملليجراما من فيتامين "ج"
وهي تعادل أكثر من ضعف حاجة الجسم اليومية من هذا الفيتامين (الحاجة اليومية 60 ملليجراما).
فهوينظم ضغط الدم .يقوي خفقان القلب. يقلل الكولسيترول. يفيد الدورة الدموية
يعالج القرحة. يعجل بشفاء الجروح. يرمم الانسجة التالفة. يخفف الاحتقان
يساعد في الهضم . يخفف من التهاب المفاصل والروماتيزم.
ينشط جميع اجهزة الجسم وخلاياه مضاد للتشنج. مضاد للاكتئاب
مضاد للجراثيم. يخفف من الاضطرابات المعوية





الفلفل الحار


رغم ان الفلفل الحار يستخدم اساسا كواحد من توابل الطبخ فانه يتمتع اضافة الى نكهته بمزايا طبية و علاجية
فهو معروف بكونه منشطا قويا يؤثر في الدورة الدموية و عملية الهضم و يستخدم لعلاج عدة اضطرابات.
وتعتبر مادة كابساسين الموجودة في الفلفل المسؤولة عن التاثير المنشط في الدورة الدموية اضافة الى التاثير المدفىء
والمنظم للحرارة و كان الفلفل يستخدم في الماضي كمخدر موضعي لان المادة المذكورة قادرة على اضعاف حساسية نهايات الاعصاب على مستوى الجلد.
كذلك فهي تتمتع ببعض خصائص المضادات الحيوية.
و يجد الاشخاص الذين يعانون من برودة دائمة في اقدامهم و ايديهم في الفلفل الحار افضل علاج
لانه يحسن الدورة الدموية و يعزز وصول الدم الى الاطراف و يبعث فيها الدفء و بفضل خصائصه هذه يعتبر مفيدا جدا في حالات الروماتيزم
فهو يساعد على التخلص من الفضلات و السموم و يعزز وصول العناصر المغذية الى الانسجة المصابة.




القرنبيط الأخضر أو البروكلي


أحد نباتات الفصيلة الصليبية وهو من مجموعة الملفوف (الكرنب) والقرنبيط (الزهرة),
غني بالمواد المضادة للأكسدة والتي تحمي الخلايا من التلف والسرطان, يحوي على كميات وافرة من المعادن والفيتامينات الأساسية.
يحوي كوب واحد من القرنبيط الأخضر المطهو على 40 سعرة حرارية
يزود الجسم بضعف الحصة الغذائية اللازمة من فيتامين ج وثلث الحصة الغذائية اللازمة من فيتامين أ وحمض الفوليك كما يحوي على الكالسيوم والحديد والبروتين
وهو غني جداً بمادة البايوفلافونيدات المهمة في الوقاية من السرطان
إضافة إلى احتوائه على نسبة عالية من الألياف وهو غني جدا بالمواد المضادة للأكسدة
وهي تلك المواد التي تحمي الخلايا من الطفرات والتلف الحاصل بسبب الجزئيات غير المستقرة.
يعمل على خفض معدلات الإصابة بسرطان القولون والثدي وعنق الرحم والرئة والبروستاتة
والمريء والحنجرة والمثانة عند الأشخاص الذين يكثرون من تناوله.



الثوم


الثوم نوع نباتي عشبي من النباتات ثنائية الحول من الفصيلة الثومية وتنتشر زراعته في جميع أنحاء العالم،
تتكون نبتة الثوم من فصوص مغلفة بأوراق سيليلوزية شفافة لتحفظها من الجفاف.
يستخدم لعلاج بعض الأمراض مثل لدغ الثعبان والروماتيزم وآلام في البطن والعدوى الجلدية
ويقي من الإصابة بسرطان المعدة وسرطان البروستاتا
ويعالج التيفود والأنفلونزا والدفتيريا، والإسهال، وفي علاج الأزمات الربوية، وهو طارد للبلغم،
ويعالج ضغط الدم المرتفع، ويعالج البواسير والدوالي والانتفاخ، وفي علاج الديدان،
ويعالج فقدان الشهية وآلام الأذن ويذهب الحكة.ويزيد في الحفظ وذكاء العقل.




اليقطين


ويسمى لدى العامة بالقرع وكان قديماً يطلق عليه اسم الدباء،
اليقطين غني بالكربوهيدرات والفيتامينات، وفيه سكر، نشا، ألياف، بكتين، أحماض عضوية وعناصر معدنية .
وفي بذوره نسبة كبيرة من الزيوت الدهنية.
يعتبر اليقطين من الخضار المفيدة جداً والمتعددة الاستعمالات (مربيات، وجبات مطهوة، عصير،...).
اليقطين النيء مدر للبول ومفيد جداً في حالات الإمساك. أما اليقطين المطهو فينصح به في حالات التشنج،
أمراض الكلى، أمراض الكبد، أمراض المثانة، اختلال عملية الاستقلاب، الأوديميا، أمراض القلب والسمنة.
أما عصير اليقطين فهو مضاد للإلتهابات ومفيد لمعالجة الحروق والأكزيما.
ولبذور اليقطين استعمالات عديدة. ففي الطب الشعبي كما في الطب العلمي تعتبر هذه البذور الغنية بالبروتينات عادة مدرة للبول وطاردة للديدان.
ولأن اليقطين غني جداً بالفيتامين A وبالألياف فإنه يحافظ على سلامة الخلايا ويمنع تحولها إلى خلايا سرطانية في عنق الرحم والأمعاء الغليظة
والمعدة والجلد وفي الثدي وغدة البروستات.
اليقطين هو أهم مصدر نباتي لمعدن الزنك الضروري لزيادة مناعة الجسم. والزنك كما هو معروف فعال ضد الالتهابات ويساعد في تضميد الجروح
ويعاني من نقصه عادة الشباب الذين يعانون من الأمراض النفسية كما يعاني من نقصه المسنون.
والجدير بالذكر أن 50غ من بذور اليقطين تسد ثلث حاجة الإنسان اليومية من معدن الزنك واليقطين مفيد جداً للحوامل.




الجزر


يوجد لثمرة الجزر وعصير الجزر فوائد طبية مثيرة للاهتمام ويعتبر الجزر غني بالالياف الغذائية ،
غني بالمواد البروتينيه والأحماض الأمينية
يحتوي على كمية كبيرة من الأملاح القلوية التأثير كأملاح البوتاسيوم وفيه كمية قليلة من أملاح الصوديوم والكالسيوم والبورون واليود وغيرها
ويحتوي على فيتامينات كثيرة أهمها : أ- ب - ب2 - ب6 – ج – و - د
يتميز بنسبة عالية من فيتامين PP الذي يندر أن يوجد في غيره من الخضروات.
الجزر له خواص المضادات الحيوية، فهو يدمر البكتيريا التي تظهر في الأمعاء.
يساعد عصير الجزر في التخلص من الالتهابات المعوية وفي شفاء قرحة المعدة.
يساعد في حماية الجلد من الآثار المؤذية لأشعة الشمس وتمكنه من استعادة عافيته بسرعة.
يمكن استخدامه طعاماً ودواءً في علاج التهابات الكلى.
يساعد في التخلص من بعض ديدان المعدة والمغص.يساعد على الشفاء من السعال ونزلات البرد.




الذرة


الذرة مادة غذائية غنية بالفوائد، ومن القيم الغذائية التي تحتوى عليها:
فيتامين (ب1) الثيامين والذي يستخدمه الجسم في عملية التمثيل الغذائي للكربوهيدرات .
فيتامين (ب5) والذي يساعد في الوظائف الفسيولوجية للجسم (Pantothenic acid).
فيتامين (ج) الذي يحارب الأمراض ويقوى الجهاز المناعي للجسم
مدر للبول. منع نزف الدم. ملطف وملين للجلد والبشرة.
علاج لآلام الروماتيزم والتهاب المفاصل. منع انسداد الشرايين والنوبات القلبية.
خفض مستوى السكر في الدم. خفض معدل الكوليسترول في الدم.تقوية جهاز المناعة في الجسم.
مفتت للحصى والرمل. منع الالتهابات في المثانة البولية




البصل الاخضر


أكدت إحدى الدراسات الطبية أن تناول البصل الأخضر يعد أفضل وقاية من خطر الإصابة بأمراض القلب وخاصة "السكتة القلبية".
وإضافة إلى ذلك فإن البصل الأخضر يحتوي على مادة "البلوتين" الموجودة أيضاً في الشاي بمختلف أنواعه، والتفاح؛
ولكن بنسب أقل عن تلك الموجودة في البصل.
يفيد البصل الاخضر في علاج الأمراض التالية: السعال الديكي, الربو, إلتهابات الرئة, إلتهابات البروستاتة, عسر التبول, الروماتيزم,
السرطان والقروح السرطانية, الكدمات والرضوض, الدمامل والقروح المتعفنة, الأكزيما, حب الشباب, وجع وأمراض الأذن,
وجع الرأس والصداع والشقيقة, الرشاقة والتنحيف, الزكام والسعال والأنفلونزا, ضغط الدم والذبحة الصدرية، إلتهاب المفاصل، إلتهاب البول،
الاستسقاء، الحصى المراريه، التخمر المعوي، العلل التناسلية والبولية، السعال، إلتهاب الشعب، الرشح، ضعف الهضم، الاختلال التوازن الغددي،
السمنه، التصلب الشرياني، البروستاتا، الجروح، القروح، الحروق، الكلف، النمش.




الملفوف


غنّي بالفيتامينات وخاصة فيتامين (ج ) غنّي بالمعادن مثل الكبريت والكالسيوم والفسفور
يحتوي على مادّة قاتلة للبكتيريا تشبه في مفعولها المضادات الحيوّية
يقاوم الطفح الجلدي ويساعد على نموّ العظام
يساعد في تقوية الشعر والأظافر
يفيد في حالات طرد الديدان من الجسم
يفيد في حالات التهاب القصبات والشعب ويسّهل خروج البلغم
ينشّط عمل الكليتين ويساعد في طرد الماء الزائد عن حاجة الجسم
مفيد للأشخاص المصابين بالسكري حيث يعمل على خفض كميّة السكر في الدّم
والملفوف المسلوق مفيد جدا في حالات فقر الدّم وأمراض المفاصل




القرنبيط


القرنبيط نبتة غنية بالمواد الكبريتية. تعرف أيضاً باسم القرنبيط، الزهرة أو الشفلور.
يحتوى القرنبيط على مركبات تقي من سرطان الأمعاء وهي مركبات تتكون عن طريق مضغ القنبيط:
فيتامين أ المفيد للعيون العظام والأسنان.
مادة الديندوليلمثين التي تقف في وجه نمو خلايا سرطان الثدي.
نسبة عالية من الألياف التي تساعد على بناء أمعاء صحية.
مادة الجلاكتوز التي تمنع التركيبات المسببة لمرض سرطان القولون.
مادة الجلوكورافانين التي تبعد امراض القلب.
الكالسيوم المهم للعظام والأسنان.
يساعد في تقليل انفصام شبكيّة العين
يعمل على خفض ضغط الدم المرتفع
يعمل على استقرار نسبة السكّر في الدم
يقلّل من الإصابة بالأزمات القلبيّة
يفيد في تخفيض مستويات الكولسترول في الدم






بوك تشوي BOK CHOY

هو نوع من الخضر التي تشبه الملفوف ,له عرق عريض أبيض طري واوراق خضراء داكنة ,
ويعرف أحيانا باسم باك تشوي وباك تشوا وملفوف الخردل الأبيض. انه أحد المكونات التقليدية في الطعام الصيني،
ويزرع حاليا في جميع أنحاء العالم ويتميز بطعمه المعتدل وقوامه الخفيف المقرمش.
يفيد الكبد والمرارة ويحتوي على نسبة عالية من الكالسيوم والمعادن الأخرى






الفجل


كثرت الدراسات الطبية التي تناولت فوائد الفجل ، الأبيض منه أو الأحمر ، وقد أوصت تلك الدراسات باعتبار أن الفجل
يعتبر من أهم المواد الغذائية النباتية التي ينبغي تناولها بانتظام، نظرا لمحتواه الممتاز من بعض المواد الغذائية والعناصر الهامة لبناء الجسم،
وقدرة الفجل على مكافحة عدد كبير من الأمراض.
أما الفجل الأحمر، فهو مفيد للمصابين بالأنيميا، فقر الدم، إذ تبين غناه بالحديد، وهو أيضا مفيد للمصابين بالأمراض الجلدية،
لاحتوائه على مادة الكبريت المهمة للجسم، ومفيد كذلك للمصابين بأمراض المرارة والنقرس، لقدرته الفائقة على إذابة الدهون والأملاح.
أيضا فإن الفجل بنوعية الأبيض أو الأحمر، مفيد لتقوية شعر الرأس، حيث يكسب الشعر مظهرا جماليا رائعا،
ويعتبر خبراء التجميل أن تناول الفجل مهم لتزويد الجسم بعدد كبير من المواد والعناصر الغذائية التي تحسن لون الجلد وتكسبه رونقا وصفاء عاليا،
ومن أهم تلك المواد، اليود، الكبريت، المغنسيوم، الرافينول.






البصل


نوع من البقل من الفصيلة الزنبقية، وهو بقل ذو رائحة نفاذة مهيجة.. وسبب ذلك هو سلفات الآليل، ، وهي مادة كبريتية
وقد ثبت علمياً أن عصيره يقتل الميكروبات السبحية، وكذلك ميكروبات السل تهلك فور تعرض المريض لبخار البصل.
و يحتوي البصل على :
فيتامين سي للتعفن و النشط .
الهرمونات الجنسية المقوية للرجال .
مادة الكلوكنين وهي مثل الأنسولين تضبط السكر في الدم .
الفسفور والكالسيوم والحديد بكميات كثيرة .
كبريت , وحديد , وفيتامينات مقوية للأعصاب .
مواد مدرة للبول ,و الصفراء , منشطات للقلب .
خمائر و انزيمات مقيدة للمعدة .
و مواد منشطة منبهة للغدد و الهرمونات .
البصل يفيد كذلك في إزالة بقع ونمش الوجه ‏‏عندما يسحق وينقع في الخل ثم يدعك به الوجه.
ويعالج كثير من الامراض و منها : السعال الديكي , الربو , اللتهاب الرئة , البروستاتا , عسير التبول,
له تأثيره العلاجي عند الإصابة بنزلات البرد ‏‏والرشح والسعال ووجع البطن، إلى جانب أنه طارد للديدان ومقو ومنشط للجسم
ولكنه ‏‏نبه إلى أن الإكثار من أكل البصل يسبب الوخم ويؤدي إلى النوم العميق إلى جانب ‏‏الإحساس بالعطش.
‏ ونصح المصابين بالبول السكري بتناول بصلة متوسطة الحجم يوميا باعتباره يخفض ‏‏كمية السكر في دم المصاب .






البازلاء

تمتاز البازيلا بقيمة غذائية كبيرة باستطاعتها إذا ما أضيفت إلى بعض الحبوب الأخرى أن تغني الجسم عن البروتينات الحيوانية.
ولأن البازيلا غنية بالفيتامينات (خاصة بالنياسين) فهي تساعد ضد داء المفاصل والربو والسرطان.
ولأنها غنية جداً بالألياف فهي تساهم في تخفيض نسبة الكولسترول في الدم.
وقد وجد الطب الشعبي في البازيلا علاجاً لأمراض الكلى والكبد، ووجد في مغلي أوراقها وحبوبها عنصراً مدراً للبول وطارداً للحصى المشكلة في الكلى.
تتميز البازيلا بمنح الطاقة للجسم؛ لما لها من سكر وألياف وبروتينات، لذلك تكفي كمية لا تتجاوز 150 جراماً من البازلاء لإشباع الشخص.
ترفع البسلّة نسبة السكريات في الدم، كما تمنح الجسم مواد مهمة عديدة تعمل على حفظ التوازن الغذائي عند من يتناولها،
بالإضافة إلى أنها مصدر جيد للبروتينات النباتية والألياف التي تساعد على تنبيه الأمعاء وتقاوم الإمساك



مع تمنياتي لكم بالصحة والعافية
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://nicemoments.jordanforum.net
 
فوائد بعض الخضروات
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
Nicemoments :: القسم العام :: صحة_طب بديل_ اعشاب_برامج ريجيم-
انتقل الى: